نصائح لتحافظ على نمو شركتك في وقت الأزمات

نصائح لتحافظ على نمو شركتك في وقت الأزمات

2 دقيقة 11/2020

نمو الأعمال التجارية واستقرارها وقت الأزمات من أهم التحديات التي تواجه أصحاب المؤسسات خاصة الشركات الصغيرة ومتناهية الصغر.

كصاحب عمل كيف تحافظ على نمو شركتك خلال وقت الأزمات التي تؤثر على السوق بأكمله مثل أزمة فيروس كورونا "COVID-19" التي أضرت بالسوق العالمي خلال 2020، كيان تقدم لك 5 نصائح لتحافظ على نمو شركتك خلال وقت الأزمات.

لا تهلع

أخر ما تريد فعله هو الهلع وفقدان السيطرة على الموقف، كرائد أعمال يجب عليك دائمًا أن تكون مستعداً للأزمات، معتادًا على المواقف العصيبة، لن يكون الأمر سهلاً لكن من المهم أن تحافظ على هدوئك بالأخص أمام موظفيك وفريق العمل.

يجب عليك أن تحافظ داخل مؤسستك على بيئة هادئة خالية من القلق، فالعقول القلقة لن تكون قادرة على التفكير في الحلول بالشكل السليم.

اطلب من فريقك أن يشاركوا في إقتراحات حلول للمشاكل والعوائق التي ستواجهكم كمؤسسة وشدد على مقابلة التحديات كعائلة واحدة.

خطة طوارئ

احرص على أن لا تتأثر دورة العمل بالأزمة الحالية ، من الممكن أن يتوقف أحد الموردين عن تسليم خامات أو أن تفاجئ بصعوبة حضور الموظفين إلي مقر العمل.

ضع خطة طوارئ وفقاً للوضع الحالي و حافظ على مرونتك في وضع الحلول.

تمتلك بعض الدول خطة مساعدات من أجل المؤسسات الصغيرة سواء بشكل مادي أو على شكل خدمات ، قم بالاطلاع إذا كانت مؤهل للحصول على واحدة من تلك المساعدات.

تذكر أن الهدف الأساسي هو مرور تلك الأزمة بسلام على المؤسسة وفريق العمل.

حافظ على احتياطي نقدي

الحفاظ على تدفق السيولة من أكبر التحديات التي تواجه المؤسسات الصغيرة في الأوضاع العادية، فما بالك بـأوقات الأزمات؟ امتلاكك احتياطي نقدي من السيولة هو أول خطواتك لمواجهة الأزمة.

الآن عليك البدء في تقييم وضع المؤسسة المادي خلال الثلاث الأشهر القادمة على الأقل يجب عليك أن تمتلك رؤية واضحة للمصاريف الأساسية لمؤسستك، ابدأ في التخلص من المصاريف الغير ضرورية.

تحدث مع أصحاب الديون المستحقة من الموردين وابحث معهم عن خيارات الدفع، هل من الممكن تأجيل موعد استحقاق الديون أو إعادة جدولتها؟

عادة ما تنصح "كيان " رواد الأعمال بادخار نسبة ثابتة لا تقل عن 10% من دخل المؤسسة شهرياً من أجل الطوارئ.

تأقلم

إذا كانت الأزمة الحالية مستمرة لبعض الوقت مثل أزمة كورونا "COVID-19"، يجب عليك أن تتأقلم مع الوضع الحالي.

كيف يمكن لمنتجك ان يكون جزء من الحل؟ هل من الممكن لمؤسستك أن تستفيد من الوضع الحالي عن طريق منتج جديد يمكن تقديمه؟

ابحث في الفرص القائمة واحرص على استغلالها، ففي النهاية قد يكون تأقلمك مع الوضع هو سبب استمرارك في وقت قد يضطر الكثيرين للانسحاب.

تواصل مع عملائك

تبذل المؤسسات التجارية سنوات في بناء علاقة مع عملائها، لذا من المهم أن تتواصل مع عملائك وقت الأزمات لكيلا تتأثر العلاقة التي بذلت فيها مؤسستك الكثير من الوقت والجهد.

تواصل مع عملائك واعلمهم أنك متواجد من أجلهم، اجعل خطابك صادقا ومؤثراً.

لا تتردد إذا كان بإمكانك تقديم خدمة أو حل لأحد مشاكلهم حتي وإن كلفك ذلك أكثر من المعتاد. اجعل الأزمة حالية سبب في زيادة ثقة عملائك في مؤسستك وتأكد أن علاقتك بعملائك صارت أقوى بعد مرور الأزمة.

عرض جميع المقالات